Silsilah Shahihah Albani jilid 1 halaman 19
20/3094

20 - " أفلا تتقي الله في هذه البهيمة التي ملكك الله إياها ؟! فإنه شكا إلي أنك
تجيعه و تدئبه " .


قال الألباني في "السلسلة الصحيحة" 1 / 28 :

رواه أبو داود ( 1 / 400 ) و الحاكم ( 2 / 99 - 100 ) و أحمد ( 1 / 204 - 205 )
و أبو يعلى في " مسنده " ( 318 / 1 ) و البيهقي في " دلائل النبوة " ( ج 2 باب
ذكر المعجزات الثلاث ) و ابن عساكر في " تاريخه " ( ج 9 / 28 / 1 ) .
و الضياء في " الأحاديث المختارة " ( 124 - 125 ) من طريق محمد بن عبد الله
ابن أبي يعقوب عن الحسن بن سعد مولى الحسن بن علي عن عبد الله بن جعفر
قال : أردفني رسول الله صلى الله عليه وسلم خلفه ذات يوم ، فأسر إلي حديثا لا
أحدث به أحدا من الناس ، و كان أحب ما استتر به رسول الله صلى الله عليه وسلم
لحاجته هدف أو حائش النخل ، فدخل حائطا لرجل من الأنصار فإذا جمل ، ( فلما رأى
النبي صلى الله عليه وسلم حن و ذرفت عيناه ، فأتاه النبي صلى الله عليه وسلم
فمسح سراته إلى سنامه و ذفراه فسكن ) فقال : من رب هذا الجمل ؟ لمن هذا الجمل ؟
فجاء فتى من الأنصار فقال : لي يا رسول الله ، فقال : فذكر الحديث .
و قال الحاكم : " صحيح الإسناد " و وافقه الذهبي و هو كما قالا ، بل إنهما قد
قصرا فإنه صحيح على شرط مسلم ، فقد أخرجه في " صحيحه " ( 1 / 184 - 185 ) بهذا
الإسناد دون قصة الجمل ، و ذكر النووي في " رياض الصالحين " ( ص 378 ) أن
البرقاني رواه بإسناد مسلم بتمامه و كأنه لهذا قال ابن عساكر عقبه :
" رواه مسلم " . يعني أصله لا بتمامه .
و الزيادة التي بين القوسين لابن عساكر و الضياء .